الحكومة: ننتظر عودة العمل في السفارة المصرية بغزة
التاريخ : 28/3/2011   الوقت : 10:41

تقدمت الحكومة الفلسطينية في غزة بطلب للحكومة المصرية لإعادة فتح سفارتها في قطاع غزة .
وكانت الحكومة المصرية قد أغلقت سفارتها في القطاع خلال الأحداث الداخلية قبل أكثر من أربعة أعوام، وما عقبها من تولي حماس للحكم في غزة، وحصرت مصر في حينها تعاملها مع القطاع كملف أمني يُدار عبر المخابرات المصرية.

وقال الدكتور محمد عوض وزير الخارجية والتخطيط إن الحكومة تنتظر الرد المصري على الطلب، مستدركاً:' هناك بوادر ايجابية في هذا الجانب، ونتوقع استجابة الحكومة المصرية في أقرب وقت ممكن '.

وأوضح عوض في تصريح خاص لـ 'الرسالة نت'، أن العلاقات الفلسطينية المصرية تشهد تحسناً ملحوظاً وأفضل مما كانت عليه في السابق، مضيفاً:' المستقبل مع العلاقة المصرية واعد في ظل مواقف مصر الجريئة, ونتوقع تطور العلاقة ليتم التفاهم على كثير من القضايا التي عرقلها النظام المصري السابق '.

 وعن أهمية إعادة فتح السفارة المصرية في قطاع غزة, أكد وزير الخارجية الفلسطيني أنها ستسهل العمل في معبر رفح البري بشقيه المدني والتجاري, 'حيث سيتم استصدار تأشيرات السفر لمصر عبرها بطريقة أسهل'.

وأكد عوض وجود العديد من القنوات ولجان التواصل مع الحكومة المصرية التي قدمت روئ لإنهاء الحصار عن قطاع غزة، مشدداً على أن فتح السفارة في غزة سيكون خطوة عملية أولى لتنفيذ خطوات إنهاء الانقسام والحصار المفروض.

وثمن عوض مواقف وزير الخارجية المصري الداعي لإنهاء الحصار عن قطاع غزة.