وزارة التخطيط تشارك بمؤتمر الاصلاح والتطوير الاداري الثالث
التاريخ : 27/1/2011   الوقت : 13:26

شاركت وزارة التخطيط  في مؤتمر الاصلاح والتطوير الاداري الثالث بعنوان ' نحو مؤسسة حكومية فاعلة ' والذي عقده ديوان الموظفين العام أمس  بمركز رشاد الشوا الثقافي ، وذلك بحضور كلاً من أمين عام مجلس الوزراء ،وزير التخطيط الدكتور محمد عوض ممثلا عن دولة رئيس الوزراء اسماعيل هنيه ، ورئيس ديوان الموظفين العام الدكتور محمد المدهون وعدد من ممثلي الوزارات الحكومية والمؤسسات الاهلية .

وشارك الباحث جمال أبو ريدة من مركز المعلومات ودعم اتخاز القرار في وزارة التخطيط ضمن  تصنيف أوراق العمل في المحور الرابع حول القطاع الانتاجي والبنية التحتية بورقة عمل بعنوان '  نحو إستراتيجية وطنية فاعلة للمعلومات' .

وعرض الباحث ورقته التي تضمنت عدة محاور وهي مفهوم المعلومات، وأهمية المعلومات في فلسطين، ومركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، والمحاور الرئيسة لإيجاد إستراتيجية فلسطينية للمعلومات.

وخلص الباحث إلى مجموعة  من  النتائج تمثلت في أن المعلومات تشكل أحد أهم أسباب القوة لأي دولة في العالم، فالذي يملك المعلومات هو الأقدر على التقدم لافتاً الى أن المعلومة تشكل  العنصر الرئيس في عملية صنع القرار.
ونوه الباحث أن عملية جمع المعلومات تتطلب التصنيف والاستمرار في تحديثها بشكل منهجي ، وذلك لملاحقة التقدم اليومي في مجال المعلومات.

وفيما يتعلق بالتوصيات فقد أكد الباحث بضرورة الاسراع في بلورة استراتيجية وطنية لانتاج المعلومات والبرمجيات لتعطي دوراً فاعلاً للحكومة في تنمية ذاك القطاع .

وتفعيل دور الحاضنة الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات وتوفير الدعم والتمويل المناسبين لتأخذ دورها في تنمية المشاريع والأفكار الابداعية ، واستقطاب العقول الفلسطينية .