في استطلاع أجرته وزارة التخطيط حول برنامج التشغيل المؤقت
53% من العاملين في البرنامج يؤيدون استمرار برنامج التشغيل المؤقت بشكله الحـالي.
التاريخ : 11/11/2012   الوقت : 11:14

أفاد استطلاع رأى أجرته الإدارة العامة للتنسيق القطاعي والمساعدات الدولية في وزارة التخطيط، حول برنامج التشغيل المؤقت الذي تقوم عليه الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة بان 53% من المستطلعين أيدوا بقاء برنامج التشغيل بشكله الحالي في حين رفضه 43%  وأبدى 4% عدم معرفتهم إن كانوا يؤيدون ذلك أم يرفضون.

وأفاد جمال أبوريده مدير دائرة المنظمات الدولية والأهلية بالوزارة بان هذا الاستطلاع هو جزء من دراسة بعنوان:' نحو أداء أفضل لبرنامج التشغيل المؤقت للحكومة الفلسطينية في قطاع غزة' وقد تضمنت الدراسة إجراء إستبيانتان، الأولى موجهة للمؤسسات الحكومية وغير الحكومية المشغلة، والثانية للمستفيدين أنفسهم من فرص التشغيل المؤقت، وتهدف الدراسة إلى تقييم البرنامج من عدة جوانب، وبشكل مبدئي فإن بوادر أولية للإستبانة الموجهة للمؤسسات الحكومية وغير الحكومية المشغلة، وقد بلغ حجم العينة 77 استمارة، وتوزعت على 25 مؤسسة حكومية وغير حكومية .

وأوضح ابوريده بان نتائج الاستبيان تعطى مؤشرات للحكومة والمؤسسات الخاصة عن عمل برنامج التشغيل وجدواه ومدى استفادة المشتغلين منه ، وذلك لتقييم هذا البرنامج والخروج بتوصيات لزيادة فاعلية مثل هذه البرامج وتحقيق أقصى استفادة منها سواء للمشتغل أو المشغل .

وأشار ابوريده ان ضمن نتائج الدراسة فقد أجاب 85% من حجم العينة  بنعم من المؤسسات المشغلة، على سؤال حول  تصنيف المفرزين  إليهم وظيفًيا في ضوء مؤهلاتهم العلمية وإمكاناتهم، وأجاب بلا  على ذلك 5%، في حين أجاب 10% بأنهم أحيانًا يقوموا بتصنيف المفرزين إليهم.

وحول رضاهم عن أداء المفروزين عبر 23.4% من حجم العينة عن رضاهم إلى حد كبير عن العمل الذي يقوم به المفرزون إليهم فترة التشغيل المؤقت، في حين عبر 63.6% من حجم العينة عن رضاهم إلى حد ضعيف عن هذا الأداء .

وفيما يتعلق بمدى مساهمة المفرزين للتشغيل في إضافة أشياء مفيدة ، أجاب 18%من حجم العينة (المؤسسات الحكومية وغير الحكومية) بأن المفرزين إليهم قد ساهموا إلى حد كبير في إضافة ما هو مفيد لمؤسستهم، في حين أجاب 64.9% من حجم العينة بأن المفرزين إليهم قد ساهموا إلى حد متوسط في إضافة ما هو  مفيد لمؤسستهم، وأجاب 17% من حجم العينة بأن المفرزين إليهم قد ساهموا إلى حد ضعيف في ذلك.

فيما قال 93.% من المؤسسات بانهم يوفرون مستلزمات العمل الكافية للمفرزين إليهم فترة التشغيل المؤقت،

وأكد نصف العينة المستطلعة من المؤسسات بأنهم يقومون بإجراء مقابلة مبدئية للتعرف على إمكانات المفرزين إليها، في حين نفى ذلك 25% ان يتم إجراء مقابلات للمفرزين للعمل لديهم، بينما الربع الأخير أفاد بأنه يتم ذلك  أحيانا.

وتبين من الاستطلاع بان ثلثي أفراد العينة يعتقدون بأن برنامج التشغيل المؤقت قد أسهم في فتح آفاق لعمل مستقبلي للمفرزين لديهم ، ولم يعتقد 26% ذلك .

وعن وجود خطة لاستيعاب متدربين من خارج المؤسسة الحكومية لإكسابهم مهارات متنوعة  وافق 83% من حجم العينة على وجود خطة لاستيعاب متدربين من خارج المؤسسة الحكومية لإكسابهم مهارات متنوعة تشملها نشاطات المؤسسة، في حين لم يوافق على ذلك 7.8% .

وبين ابوريده بان وزارة التخطيط لا تزال تضع الدراسة قيد التجهيز، للوصول الى نتائج تمكن الحكومة إعداد خطة عمل حكومية جديدة ، للاستفادة من برنامج التشغيل بشكل يعود بالنفع على المجتمع والمؤسسات والأفراد .