الخارجية الفلسطينية: قرار الرئيس الأمريكي بدعم أمن 'إسرائيل' يكشف عن الوجه القبيح للبيت الأبيض
التاريخ : 30/7/2012   الوقت : 10:17

غزة -استنكرت وزارة الخارجية والتخطيط الفلسطينية  بشدة قرار الرئيس الأمريكي باراك اوباما توقيع قانون مساعدة امن 'إسرائيل' , والذي تعهد فيه بتقديم كل المساعدات لصالح دولة الاحتلال بغية الحفاظ على أمنها .

وأكدت الوزارة إن مثل هذه الخطوة تكشف القناع عن الوجه القبيح للبيت الأبيض بزعامة أوباما والذي حاول طوال السنوات الماضية خداع الدول العربية والإسلامية وإيهامها بأنه سيدعم مسيرة السلام وسيقف ضد الاستيطان لكن صبت عكس ذلك تماما , فقد أغمض الرئيس الأمريكي وإدارته عيونهم عن التسارع الجنوني  في وتيرة الاستيطان وعن مصادرة الاراضي وهدم القرى الفلسطينية واستمرار سياسة التهويد في القدس .

وأوضحت أن الإدارة الأمريكية تؤكد وبقوة أنها تسخر نفسها وإمكانياتها لصالح دولة الاحتلال وتشجعها على ارتكاب الجرائم اليومية بحق الشعب الفلسطيني , كل هذا لهدف رخيص وهو كسب الاصوات الانتخابية .

وأكدت وزارة الخارجية والتخطيط على ضرورة تبلور موقف عربي موحد تجاه القرار الامريكي والعمل على مواجهة السياسات الامريكية الخادعة والمؤيدة لدولة الاحتلال وتدعو جامعة الدول العربية الى ضرورة التحرك السريع والجاد للتصدي لمثل هذه القرارات التعسفية ضد ابناء الشعب الفلسطيني .