الخارجية والتخطيط تدعو المجتمع الدولي والدول العربية والإسلامية باتخاذ مواقف صلبة تجاه العدوان بحق الأقلية المسلمة في بورما
التاريخ : 22/7/2012   الوقت : 12:23

دعت وزارة الخارجية والتخطيط المجتمع الدولي والدول العربية والإسلامية ومنظمة المؤتمر الإسلامي باتخاذ مواقف صلبة تجاه العدوان الذي تشن الحكومة البورمية والميليشيات الداعمة لها بحق الأقلية المسلمة في بورما.
وطالبت الوزارة المجتمع الدولي بتطبيق الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة بحق الحكومة البورمية وميليشياتها المعتدية والتي تمارس جرائم الإبادة والتطهير العرقي
واستنكرت وزارة الخارجية والتخطيط هذه الجرائم والتي تضاف إلى سجل الحكومة البورمية  عبر التاريخ المعاصر بحق مسلمي بورما - ففي عام 1978م شردت بورما أكثر من ثلاثمائة ألف مسلم إلى بنغلاديش، وفي عام 1982م ألغت جنسية المسلمين بدعوى أنهم مستوطنون في بورما وفي عام 1992م شردت بورما حوالي ثلاثمائة ألف مسلم آخرين إلى بنجلاديش مرة أخرى – فإنها تطالب الدول المسلمة في شرق آسيا من مثل باكستان وبنغلاديش واندونيسيا و ماليزيا بأخذ موقف أكثر صرامة تجاه هذا العدوان
كما عبرت الوزارة في الحكومة الفلسطينية عن سخطها الشديد لعمليات الإبادة الجماعية التي يتعرض لها المسلمون البورميون على يد الحكومة والميليشيات البوذيية والتي مارست ولا زالت تمارس القتل للآلاف من المسلمين في مجزرة تضاف الى سجل التطهير العرقي، هذا  بالإضافة الى حرق قرى مسلمة بأكملها ما أدى إلى هجرة الآلاف الذين فروا من القرى التي أحرقت إلى الجارة المسلمة “بنجلاديش“.