استعرضت خطة التنمية لعامي 2011-2012
وزارة التخطيط تلتقي وفد أميال من الابتسامات العاشر
التاريخ : 18/3/2012   الوقت : 10:25

نظمت وزارة التخطيط لقاء مع “وفد أميال من الابتسامات العاشر” في مقر نقابة المهندسين بغزة. وذلك بحضور كلاً من مدير عام التنمية المستدامة أسامة نوفل ، ومدير عام التنسيق القطاعي والمساعدات الدولية اعتماد الطرشاوي في وزارة التخطيط.

 استعرض نوفل آثار الحصار على الوضع الاقتصادي بقطاع غزة متدرجًا منذ بداية الحصار عام 2006م مرورًا بتشديده وصولًا إلي الدمار الكبير الذي لحق بالاقتصاد الفلسطيني في الحرب على قطاع غزة 2008-2009 .

وأشار نوفل إلي أن قيمة الخسائر الشهرية نتيجة للحصار نحو 16مليون دولار نتيجة لمنع إدخال المواد الخام وتصدير المنتج ، كما تطرق للخسائر نتيجة للحرب والبالغة نحو 1.7 مليار دولار بشكل مباشر، إضافة إلي 2 مليار دولار تعتبر خسائر غير مباشرة .

ونبه إن الحكومة أنفقت 55 مليون يورو بعد الحرب مباشرة في خطة التدخل العاجل شملت أصحاب البيوت المدمرة تدميرا كلياً أو جزئياً وأسر شهداء الحرب والجرحى والمؤسسات الخاصة .

وقال ' إن الحكومة كان لها جهود واضحة للحد من الفقر ومكافحة البطالة حيث تراجعت نسبة البطالة إلي 28% بعدما بلغت 37% عام 2010 إضافة ارتفاع الناتج المحلي بنسبة 18 %عام 2011م .

وأكد استمرار الحكومة في صرف رواتب 40 ألف موظف مدني وعسكري واستمرارها ببرنامج التشغيل المؤقت .
ولفت نوفل إلى أن الحكومة اهتمت بالقطاع الزراعي وانجازها الملموس فيه حيث أصبح هناك اكتفاء ذاتي في الخضار وعدد من الفواكه مشيراً إلى طموح الحكومة لتحقيق الاكتفاء الذاتي بشكل كامل والقدرة على التصدير للخارج .
 
وخلص اللقاء إلي عدد من التوصيات كان من أهمها الضغط لإنهاء الحصار المفروض على القطاع ووجود حلول جذرية لقضية المعابر وخاصة معبر رفح .
 
هذا وقد تم مناقشة المشاريع الصغيرة، والعمل عن بعد كمبادرات مناسبة وقابلة للتطبيق، تقوم القافلة في بلدانها بالعمل على تحويلها إلى اتفاقيات حقيقية تسهم في تخفيف آثار الحصار على قطاع غزة .